القائمة الرئيسية

الصفحات

التدخين يسبب الموت البطئ - العديد من اضرار التدخين علـى صحه الانسان تعرف عليها

يوجد العديد من اضرار التدخين علـى صحه الانسان فلنتعرف عليها 


 التدخين واضراره علـى صحه الانسان 

امتنع عن التدخين فورًا، 

لأن دخان التبغ يحتوي على كميات كبيرة من غاز أول أكسيد الكربون الذي يعيق قدرة الدم على حمل الأكسجين إلى القلب والدماغ مما يؤدي إلى حدوث أمراض خطيرة.

هنعرض عليك الاضرار التي يسببها التدخين.

أضرار التدخين على الجهاز التنفسي:

التدخين يسبب سرطان الرئة، وداء الربو.

دائما ما نجد الأطفال الذين يكون أحد الوالدين من الأشخاص المدخنين، 

فإنه يكون أكثر عرضة السعال وصعوبة في التنفس، 

فضلا عن إصابة أحيانا ببعض نوبات الربو.

من أضرار التدخين أيضا على الجهاز التنفسي الإصابة بالتهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي، 

ما يصاحبها من التهابات الأذن.

عند استنشاق الدخان، فإنه بعد فترة سوف تصبح الرئتين غير قادرة على تصفية المواد الكيميائية الضارة، 

وبالتالي فإن هذه السم سوف تتراكم في الرئتين، 

ومع المعروف انه عند السعال فإن الإنسان يخرج السموم، 

ولكن هذا لا يحدث في حالة المدخنين، 

ولذلك نجدهم أن المدنين  أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا وغيرها من أمراض الجهاز التنفسي.


  أضرار التدخين على القلب:

التدخين يرفع مستوى ضغط الدم، فضلا عن تأثيره على مستويات الكوليسترول العادية، ونتيجة لذلك يحدث تصلب للشرايين، أو إلى تمددها.

التدخين يزيد من تكوين جلطات الدم في القلب، ومن المعروف أن للجلطات التأثير الكبير على القلب والقيام بوظائفه الحيوية.

حيث إن الشرايين والأوردة عبارة عن أنابيب صغيرة يجرى فيها الدم، ولكن عند المداومة والاستمرار في التدخين فإن هناك مجموعة من الرواسب التي تتجمع داخل هذه الشرايين، وتحدث مجموعة من الكرات أو الحبيبات الصغيرة.

والتي تقوم بدورها يسد المجرى الطبيعي للدم داخل الشرايين، ومن ثم فإن كمية الدم المتدفقة الى القلب تقل جدا، حتى تحدث الجلطة.

ومن الممكن أن يتوقف القلب عن العمل تماما، لو لم يتم إنقاذ المريض، وإدخاله إلى العناية المركزة.

هذا كان تشبيه بسيط للآلية التي تحدث داخل جسم الانسان عند حدوث الجلطة.

 

اضرار التدخين على الدم

جلطات الدم والأوعية الدموية ترتبط ارتباطا وثيقا بين إصابة المدخن بالسكتات الدماغية.

المدخنين يكونون أكثر عرضة للإصابة باللوكيميا ( سرطان الدم).

النيكوتين يسبب مرض الشريان المحيطي، 

والذي يكون من مسبباته الحد من تدفق الدم، مما يؤثر على الوظائف الحيوية التي تقوم بها أعضاء وأنسجة الجسم.

بالنسبة إلى الغير المدخنين ، فإن التدخين السلبي يكون له نفس تأثير سلبي يشبه التأثير على المدخنين  تماما، 

حيث يسبب أمراض الشريان التاجي، فضلا عن الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

 

 أضرار التدخين على الجلد والشعر والأظافر:

المدخنون يتكون دائما على أسنانهم بقع صفراء تتحول بمرور الوقت إلي بقع بنية.
التدخين يؤدى إلى تكوين التجاعيد،وتلون الجلد، 
وتكون بقع صفراء على الأظافر والجلد.

التدخين يؤدى إلى ظهور التجاعيد على البشرة، 

مما يؤدي إلي ظهور علامات الشيخوخة و يبدو مظهرك كما لوكنت اكبر من عمرك الحقيقي.

 

 أضرار التدخين على الجهاز الهضمي:

التدخين يسبب سرطان الفم ، والمريء، 

ولا يمتد  الأمر الى ذلك فقط بل نجد ان التدخين قادر على إصابة جميع الأجهزة الموجودة بالجهاز الدورى بالسرطان مثل سرطان الكلى، وسرطان البنكرياس.

التدخين يدمر حاسة التذوق، 

ويشعر المدخن بالطعم المر دائما بين الأطعمة التي يتناولها.

التدخين يؤثر على الغدد اللعابية كما يؤثر فى تركيبها الكيميائى، 

ومن المعروف ان العاب دورا هاما فى هضم الأطعمة.

من أضرار التدخين على الجهاز الهضمى أنه يسبب فى تأخر الشفاء من الجروح 

التي تصيب كلا من الفم واللثة، أو خلع الأسنان.

التهابات المعدة والاثني عشر وذلك بسبب أن مادة النيكوتين التي توجد في التبغ تحفز  على إفراز المزيد من المفرزات الحامضية التي تعاكس الإفرازات التي تدخل في تركيب المعدة.

يصاب العديد من المدخنين بعسر الهضم، 

وذلك بسبب عدم قدرة الأجهزة التي تخص الجهاز الهضمي أن تعمل بكفاءة 100%، حيث يحدث نوعا من الاضطرابات والبلبلة التي تبدأ من الفم ومرورا المعدة والفم والمريء والأمعاء الدقيقة والغليظة، 

وصولا إلى الكبد والبنكرياس، ومن أمثلة أعراض عسر الهضم الشعور بالآلام في فم المعدة، 

الإسهال، الإمساك، 

الانتفاخ في البطن وغيرها من الأعراض الأخري.


تأثير التدخين على الكبد:

يؤدي التدخين إلى تدهور وظائف الكبد، 

حيث انه من المعروف أن الكبد يقوم بالتخلص من السموم التي تدخل إلى الجسم، 

لذا نجده دائما في حالة عمل مستمر حتى يستطيع التخلص من النيكوتين وطرده خارج الجسم ولكن الذي يحدث أن الكبد لا يستطيع أن يتخلص تماما من النيكوتين، 

وما يتبقى منه يكون موجود داخل الكبد.

لذا فإنه بعد فترة من تراكم النيكوتين داخل الكبد، 
فان الخلايا الكبدية تضعف ولا تصبح قادرة على القيام بوظائفها على أكمل وجه مما يؤثر على الكبد بوجه عام على المدى البعيد.

التهاب القولون التقرحي 

هو أحد الأمراض الشهيرة التي تنتج من التدخين بوجه عام ،

حيث يصيب هذا المرض الغشاء المخاطي للقولون والمستقيم فقط، ويسبب الآلآم كبيرة في منطقة البطن، 

فضلا عن حدوث مضاعفات مثل الإسهال والنزف، 

ومن الجدير بالذكر أن هذا المرض من الأمراض التي يمكن أن تصيب المدخن، 

حتى بعد إقلاعه عن التدخين لمدة 20 سنة.

وان الجزء الأكبر من الأمراض لا تظهر إلا بعد مرور فترة كبيرة على التدخين قد تمتد لسنوات.

ومن الجدير بالذكر أنه مهما كانت نسبة الدخان، 

والتبغ المتواجدة في سيجارتك  فانه يوجد بها الكثير من الأضرار،

 حيث  يشكل التبغ خطرا على صحتك ويؤثر على كامل أجهزة  الجسم ، غير أن دخان التبغ مضر جدا لصحتك وصحة من حولك. 

واعلم أنه  ليس هناك طريقة آمنة للتدخين. 

وحتى تغيير السجائر الخاصة بك وتبديلها ب الغليون أو الشيشة لا تساعدك على تجنب المخاطر الصحية المرتبطة بمنتجات التبغ.

تمنياتنا لكم بدوام العافيه.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات